25 يونيو, 2012
زيارة الدكتور فتحي ملكاوي إلى الجامعات ومراكز البحث العلمي
By host @ 11:34 ص :: 4487 Views :: الأخبار, خبر بارز

بدعوة من المدرسة العليا للأساتذة بجامعة عبد المالك السعدي بتطوان/ المغرب، قام الدكتور فتحي حسن ملكاوي/ المدير الإقليمي للمعهد العالمي للفكر الإسلامي، بزيارة إلى المغرب لتأطير دورة تكوينية في موضوع: "منهجية التكامل المعرفي" لطلبة برنامج "ماستر التربية والدراسات الإسلامية" الذي تقدمه الجامعة بالتعاون مع المعهد.
وإضافة إلى تأطير الدورة المذكورة تضمنت الزيارة عدداً من الفعاليات الأخرى في عدد من المدن الرئيسية. وقد تركت هذه الزيارات العلمية المكثفة صدى طيبا لدى كافة الأساتذة  والطلبة الباحثين في كل الجامعات والمراكز العلمية التي شملها البرنامج ، كما أسهمت في توطيد العلاقات العلمية  للمعهد بالجامعات ومراكز البحث العلمي  بالمغرب، ومكنت من  المزيد من التعريف يمشاريع المعهد  وتدعيم إشعاعه العلمي بالمغرب والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات.
وقد رافق الدكتور فتحي ملكاوي في جميع فعاليات الزيارة، كل من الدكتور خالد الصمدي المستشار الأكاديمي للمعهد العالمي للفكر الإسلامي في المغرب، والدكتور السعيد الزاهري مساعد المستشار الأكاديمي وعضو اللجنة العلمية لاستشارية المعهد بالمغرب.
وفيما يأتي عرض موجز لمجمل مجريات الزيارة، إضافة إلى تقارير مستقلة عن بعض الفعاليات.

1.  استقبال الدكتور فتحي ملكاوي والوفد المرافق من طرف السيد عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية بتطوان الدكتور محمد سعد الزموري، وقد تناول اللقاء آفاق التعاون بين الكلية والمعهد في إطار الاتفاقية التي تجمع المعهد العالمي للفكر الإسلامي بجامعة عبد المالك السعدي.

2. محاضرة عامة بعنوان منهجية التكامل المعرفي وتطبيقاتها في العلوم الإسلامية، في الساعة العاشرة صباحا من يوم  الإثنين 14/5، بقاعة كلية الآداب بالجامعة،  أدارت المحاضرة الدكتور مهدية أمنوح رئيسة فرقة البحث في الفكر والحضارة، وحضرها ما يزيد عن مائتين من أساتذة الكلية والطلبة، وتضمنت المحاضرة مناقشات جادة حول المواضيع التي تطرقت لها. واستغرقت المحاضرة والمناقشات ساعتين.

3. نُظِّمت "دورة منهجية التكامل المعرفي" على مدى خمسة أيام 14-18 مايو، من الساعة العاشرة صباحاً حتى الساعة الرابع والنصف عصراً، بحضور جميع الطلبة المخرطين بالدفعة الأولى من البرنامج، وعددهم أربعون طالباً، إضافة إلى ثلاثة من أساتذة البرنامج. ونظمت الدورة في قاعة الندوات  بالمدرسة العليا للأساتذة  بالجامعة.

4. السبت 19/5 سفر إلى مدينة الرباط. ويوم الأحد 20/5 سفر إلى مدينة أكادير.

5. الإثنين 21/5 دورة مكثفة في "منهجية التكامل المعرفي" لأساتذة كلية الشريعة بجامعة القرويين في أغادير، وعدد المشاركين فيها 11 أستاذاً وهم الأساتذة الذين سيحضرون الدورة الكاملة لمدة خمسة أيام في الأردن في مطلع شهر ديسمير عام 2012م.

6. الثلاثاء22/5 في العاشرة صباحاً، محاضرة بعنوان: "منظومة القيم العليا وأثرها في بناء التفكير الإسلامي" في كلية الآداب بجامعة أبن زهر/ أغادير، بحضور عميد كلية الآداب، وحوالي ستين من أساتذة الكلية وطلبتها.

7. الثلاثاء 22/5 في الرابعة والنصف مساءً لقاء مع رئيس الجامعة الدكتور عمر حلي  الذي عبر عن شكره وتقديره للمعهد العالمي للفكر الإسلامي في الأردن، والمنتدى الوطني للتعليم العالي والبحث العلمي في المغرب على تنظيم دورة منهجية التكامل المعرفي في الأردن في مارس من العام الماضي، وحرصه على إرسال مجموعات أخرى من الأساتذة، بعد ما لمسه من فائدة كبيرة وحيوية ملحوظة في نشاطات الأساتذة الذي حضروا الدورة. وشملت المناقشات مع الأستاذ رئيس الجامعة مشكلات التعليم الجامعي في المغرب، والجهود المطلوبة لإصلاحه.

8. الثلاثاء 22/5 الساعة التاسعة مساءً في الفندق، لقاء مع الأساتذة العشرة الذين حضروا دورة منهجية التكامل المعرفي في عمان، لعرض المشاريع البحثية التي شرعوا فيها تنفيذاً لمتطلبات الدورة المذكورة، إضافة إلى حثهم على البدء بمشروع تأليف الكتب المنهجية باللغة العربية في تخصصاتهم العلمية.

9. الأربعاء 23 الساعة الخامسة مساءً لقاء علمي  في موضوع "منهجية التكامل المعرفي" لأعضاء المنتدى الوطني للتعليم العالي والبحث العلمي في كلية الآداب بجامعة القاضي عياض بمراكش. عدد الحضور 15 أستاذاً من مختلف التخصصات.

10. الخميس 24/5 سفر إلى الرباط، ومقابلة وزير العلاقات البرلمانية وشؤون المجتمع المدني بخصوص تسجيل فرع للمعهد العالمي للفكر الإسلامي، وقد أعرب الوزير عن شكره لجهود المعهد ومتابعته لها، واتصل بالأمين العام للحكومة للاستفسار منه عن متطلبات التسجيل، ونقل إلينا الوزير أن المهمة يسيره، واتفق على أن يتولى الدكتور خالد الصمدي تعبئة النماذج الضرورية لذلك، والحصول على ما يلزم من وثائق.

11. وكان الدكتور فتحي ملكاوي قد أجرى في  صباح نفس اليوم بمقر إقامته بالفندق حوارا علميا تناول موضوع الخطاب الإسلامي ما بعد الثورات، أجرى الحوار الدكتور رشيد الجرموني لفائدة مواقع إلكترونية علمية متخصصة .  

12. الجمعة 25/5 العاشرة صباحاً  استقبل الدكتور فتحي ملكاوي والوفد المرافق له من طرف عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية  بفاس سايس  الدكتور إبراهيم أقديم وكانت فرصة للتعريف بالمعهد ومشاريعه العلمية وكذا التعرف على المشاريع العلمية لكلية الآداب  فاس سايس بجامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس  قبل أن ينتقل الأستاذ إلى قاعة المحاضرات لإلقاء  محاضرة في موضوع: منظومة القيم العليا وأثرها في بناء منهجية التفكير الإسلامي" وذلك في كلية الآداب بالجامعة، حضرها حوالي مائتين من الأساتذة والطلبة، ودار بعض المحاضرة مناقشات معمقة حول قضايا الإصلاح الإسلامي المنشود.

13. وبعد المحاضرة  انتقل  الدكتور فتحي ملكاوي  والوفد المرافق له إلى زيارة إلى جامعة الأخوين في إفران، من الساعة الثانية عشرة والنصف إلى الساعة الخامسة، ثم  العودة إلى مدينة فاس.

14.  لقاء علمي  مع الدكتور الشاهد البوشيخي في مكتبه ب"مؤسسة البحوث والدراسات العلمية" مدينة فاس، في الساعة الخامسة والنصف حتى السابعة والنصف،

15. وفي اليوم نفسه وبعد المغرب عقد لقاء موسع مع أعضاء المنتدى الوطني للتعليم العالي والبحث العلمي، في مقر النادي حضرها خمسة وثلاثون من الأساتذة الجامعيين من أعضاء المنتدى من تخصصات مختلفة، وكان موضوع الحديث أولويات إصلاح التعليم الجامعي.

16. السبت 26/5 السفر إلى مدينة وجدة على الحدود الشرقية للمغرب مع الجزائر، وفي الساعة الخامسة مساءً محاضرة  بمركز الدراسات والبحوث الإنسانية والاجتماعية، بعنوان: "منظومة القيم الإسلامية وأثرها في بناء منهجية التفكير الإسلامية، بحضور الأساتذة والباحثين في المركز، مع مناقشات حول أولية الإصلاح الفكري والتربوي وخصوصيات العلوم الاجتماعية في المنظور الإسلامي.

17. الأحد عودة إلى الدار الببضاء والمغادرة إلى الأردن عن طريق استانبول.