26 فبراير, 2009
تكريم المعهد العالمي للفكر الإسلامي ومركز الدراسات المعرفية الدكتور أحمد المهدي عبد الحليم
By host @ 11:33 ص :: 6715 Views :: آخر الأخبار, الأخبار, خبر بارز
بمناسبة بلوغ الأستاذ الدكتور/ أحمد المهدي عبد الحليم التسعين من عمره ولمكانته العلمية المتميزة ومساهماته في كثير من فعاليات مركز الدراسات المعرفية بالقاهرة، رأت إدارة المعهد العالمي للفكر الإسلامي بالتعاون مع مركز الدراسات المعرفية بالقاهرة عقد حفل تكريم له يأخذ الطابع العلمي الذي يبرز الجهود العلمية للمحتفى به وذلك خلال يوم كامل الخميس الموافق 5 فبراير 2009. وقد حضر المناسبة الأستاذ الدكتور/ عبد الحميد أبو سليمان – رئيس المعهد العالمي للفكر الإسلامي، والأستاذ الدكتور/ فتحي ملكاوي - المدير الإقليمي للمعهد، والأستاذ الدكتور/ رفعت العوضي – المستشار الأكاديمي لمركز الدراسات المعرفية بالقاهرة، والأستاذ الدكتور/ عبد الرحمن النقيب – المستشار التربوي لمركز الدراسات المعرفية بجوار عدد من تلاميذ الدكتور أحمد المهدي - الأستاذ غير المتفرغ بكلية التربية، جامعة حلوان- وزملائه وبعض أفراد أسرته.
بدأ الاحتفال الساعة العاشرة صباحاً بقراءة بعض آيات الذكر الحكيم، وتبع ذلك كلمة الدكتور/ عبد الرحمن النقيب أشار فيها إلى المكانة العلمية للدكتور أحمد المهدي وكيف أنه أكثر من أستاذ جامعي بل صاحب رسالة علمية له تلاميذه ومدرسته العلمية في دراسة اللغة العربية والثقافة الإسلامية. ثم أكد الدكتور عبد الحميد أبو سليمان على أن هذا تقليد جميل أن نكرم علماء الأمة العاملين في حياتهم ومنهم الدكتور أحمد المهدي، ولعلنا نتابع هذا التقليد العلمي والأدبي في السنوات القادمة بإذن الله.
وبعد تلك الافتتاحية الموجزة قدم الأستاذ الدكتور/ علي عبد العظيم سلام – أستاذ المناهج وطرق تعليم اللغة العربية – كلية التربية جامعة الإسكندرية – فرع دمنهور الدراسة الأولى بعنوان: "المنهج النقدي، والرؤية الإصلاحية عند المهدي دراسة في الإنتاج الفكري للأستاذ الدكتور/ أحمد المهدي عبد الحليم" أظهر فيها كيف استخدم الدكتور أحمد المهدي المنهج النقدي في كل كتاباته العلمية، وكيف استهدف بتلك الكتابات تقديم رؤية إصلاحية ذات بعد إسلامي وبذلك اتسمت كتاباته بمعالجة الواقع ومحاولة إصلاحه ولم تقتصر على الجانب الأكاديمي البحت المحايد.
وجاءت المشاركة الثانية بعنوان: "الدكتور أحمد المهدي: المكانة والإلهام بقلم د. محمد حسن المرسي أستاذ المناهج وطرق تدريس اللغة العربية كلية التربية بدمياط – جامعة المنصورة... وغلب عليها الطابع الشعري فشكر الدكتور/ أحمد المهدي على ما قدمه لدارسي وطلاب مناهج تدريس اللغة العربية والتربية الدينية الإسلامية وبصماته العلمية التي تركها على طلابه الذين أصبحوا أساتذة في مجال تخصصهم مع التركيز على إسهامات الدكتور/ أحمد المهدي في مجال القراءة تعليماً وبحثاً، وخدماته العلمية للغة العربية ودراسات التربية الإسلامية.
وجاءت الدراسة الثالثة بعنوان: "أ.د. أحمد المهدي وإسلامية المعرفة" للأستاذ الدكتور/ عبد الرحمن النقيب – المستشار التربوي لمركز الدراسات المعرفية، وتناولت الإعداد العلمي للدكتور/ أحمد المهدي وكيف جمع بين الثقافة العربية والإسلامية بجوار الثقافة الغربية مما مكنه بالفعل أن يجمع بين الثقافتين في كل دراساته العلمية كما أشار إلى إسهامات الدكتور أحمد المهدي في فعاليات المركز وخاصة في مجال الدعوة إلى المنهجية الإسلامية في البحث التربوي.
ثم كانت الدراسة الرابعة بعنوان: "عرض لأهم التوجهات العلمية وملخصات البحوث التي أرساها الأستاذ الدكتور/ أحمد المهدي نظرياً وعلمياً" إعداد د. إيمان فتحي – المدرس بكلية التربية جامعة الإسكندرية، وفيها أشارت إلى أهم التوجهات العلمية التي أرساها د. أحمد المهدي لدى تلاميذه – طلاب الدراسات العليا وانعكاس تلك التوجهات على الرسائل العلمية التي أشرف عليها، مع عرض لأهم تلك الدراسات من حيث التوجه العلمي واختيار الموضوعات ودلالة هذه الأعمال وانتظامها في اتجاه خدمة أهداف د. أحمد المهدي الإصلاحية.
وأعقب تلك الدراسات مداخلات بعض الزملاء للحديث عن انطباعاتهم الشخصية خلال اتصالهم العلمي والشخصي بالدكتور أحمد المهدي، وكلمة ختامية للدكتور عبد الرحمن النقيب، والدكتور فتحي ملكاوي والدكتور عبد الحميد أبو سليمان، وأخيراً كلمة للدكتور أحمد المهدي التي شكر فيها إدارة المعهد، ومركز الدراسات المعرفية، وجميع الحضور وعبر عن سعادته بهذا اللقاء الكريم. وألقى الأستاذ/ محيي الدين عطية – المستشار الأكاديمي لمركز الدراسات المعرفية عدداً من أبيات الشعر تكريماً للدكتور/ أحمد المهدي، جاء فيها:  
 
سميت باسم رَسُـول الله تَكْــرِمَةً
فسرت دربك مهدياًُ ومعطاءً
تسعون عاماً تجوب الأرض تزرعها
فاخضر نبتك أَفْكـاراً وَأَبْناءْ
وَكانَ تَوفيقُ رَبِّ العَرْش مُنْهَمِـراً
فازداد نهرك بالابتداع إثراءَ
كم من أكف بجوف الليل ضارعة
قد نلت من فيضها خيراً وإبراء
بشراك فاهنأ بعمـر قـاده عمـل
 تبـغي بإنجـازه لله إرضــاء
 

وانتهت الاحتفالية في تمام الرابعة والنصف. راجين للدكتور/ أحمد المهدي الصحة والعافية وطول العمر.