01 يوليو, 2016
تقرير عن المـلتقى العلمي : "الإسلام و تحديّات العالم الحديث" دكار وسينلوي (السنغال)
By host @ 12:48 م :: 17693 Views :: آخر الأخبار, الأخبار, خبر بارز

senagal نَظّمَ معهدُ الدراسات الإبيستمولوجية في بركسيل مُلتقى علميا في السنغال تحت عنوان "الإسلام و تحديات العالم الحديث" وذلك خلال الفترة 17 و23 يونيو 2016 بالتعاون مع بلدية داكار و جامعة غاستون بيرجي بسان لوي وقسم الدراسات الإسلامية في جامعة السوربون. وقد توزّعتْ أعمال الملتقى على مدينتي داكار وسينلوي.


1ـ المشاركون والأوراق المقدمّة شارك في هذا المؤتمر :
الدكتورسعدالدين العثماني: أستاذ باحث في قضايا تجديد الفقه الإسلامي ووزيرالشؤون الخارجية المغربية السابق - "مفاهيم "الأمة" والمواطنة: نظرة جديدة"

الدكتورة بندا با : أستاذة العلوم السياسية بجامعة غاستون بيرجي (سين لوي) ورئيسة مركز "لاسباد" بنفس الجامعة ـ "الإسلام والتداخل الثقافي"،

الدكتور محمد بدي ابنو: مدير معهد الدراسات الأبستمولوجية ـ "الإسلام و الديموقراطية وإشكالية الحداثة"،

الدكتور أدريان ليتيس: أستاذ في جامعة السوربون ومدير قسم الإسلاميات في نفس الجامعة ـ "المحبة في المسيحية و المحبة في الإسلام نحو دمج الإسلام في النقاشات العلمية المعاصرة"،

senagal 2

الأستاذ محمد جميل ولد منصور: باحث في الفقه و السياسة الشرعية - "الإسلام وتحديات العالم المعاصر : مشكلة الصورة وإشكالية الفهم"،

الدكتور الشيخ تيجان فال أستاذ علم الاجتماع بجامعة غاستون بيرجي ـ "دورالإسلام الصوفي كناظم اجتماعي في الحوار البيْديني"،

الدكتور محمد المهدي ولد محمد البشير : باحث بالمعهد الموريتاني للدراسات الاستراتيجية ـ "حرية الاعتقاد في القرآن وإشكالية الردّة"،

الأستاذة خديجة ديا : باحثة سلك ثالث في جامعة غاستون بيرجي ـ "الإسلام والجمهورية، أو كيف يمكن التفكير في المدونة الأسرية في الفضاء السنغالي العمومي"،

الدكتورة البتول بنت عبد الحي : أستاذة في الإسلاميات و نائبة في البرلمان الموريتاني ـ "المرأة في الإسلام بين التغييب والتغريب"،

الدكتور فلوين سار : أستاذ العلوم السياسية بجامعة غاستون بيرجي، "مكانة الإنسانيات بين العلوم الإسلامية والعلوم الإنسانية"،

الدكتور بلوندين سيسي، أستاذ الفلسفة بجامعة غاستون بيرجي ـ "الحداثة الإسلامية في فكر محمد إقبال : تجلي الأنا المحدود"،

الأستاذ أحمدوالوديعة : مستشار مشارك في مؤسسة السراج وصحفي – "مقدمات لتجديد الخطاب الإسلامي المعاصر"،

الأستاذ عباس براهام : باحث في قسم دراسات الشرق الأدنى بجامعة أريزونا ـ "التطرُّف والاعتدال : من الأرثودوكسية إلى الشاطبيّة المُحدثة"،

الأستاذ محمدغلام الحاج الشيخ: باحث في العلوم الشرعية و نائب رئيس البرلمان الموريتاني ـ "الإسلام و التنمية كدافع تنموي"

الدكتور مور فاي مدير قسم الحضارة والآداب وعلم التواصل بجامعة غاستون بيرجي الأستاذ محمدن بوه: إمام وداعية ـ"النساءالمؤسٍّسات في الإسلام"

الدكتور مالامين ديوف: أستاذ التاريخ بجامعة غاستون بيرجي "المساهمة الفريقية في تجديد الخطاب الديني"،

الدكتور حامدو آمادو ديالو : أستاذ الفلسفة الإسلامية بجامعة غاستون بيرجي ـ "من أجل دمج إيجابي للعلوم الإسلامية والعلوم الإنسانية"،

2ـ الجلسات بعد جلسة الافتتاح يوم 17 يونيو تمّ تنظيم اليوم العلمي الأول أيضا في داكار يوم 18 يونيو، حيث كانت الجلسات الصباحية الثلاث في بلدية آن بلير و وحضرها بشكل حيوي وفاعِل عدد من الأئمة و الشخصيات الدينية السينيغالية بالإضافة الى عدد من الفاعلين والفاعلات السنيغاليات.

بعد ذلك استمر المؤتمر بجامعة غاستون بيرجي بسان لوي وعرفَ ستّ طاولات مستديرة قبل أن يتمَّ اختتامه يوم 23 يونيو 2016 في داكار بمبنى المدرسة العليا للتسيير "إيزيب".

وعلى هامش المُلتقى تمّ تنظيم معارض للكتب الصادرة حديثا عن المعهد ولاقتْ اهتماماً متميزاً من الجمهور السنغالي خلال مختلف محطات الملتقى.

3ـ أعمال المؤتمر
تمَّ الاتفاق على نشر أعمال المؤتمر (الأوراق والنقاشات) بشكل مشترك بين المعهد وجامعة السوربون وجامعة غاستون بيرجي على أن تصدر بحول الله قبل نهاية السنة.

4ـ التقييم الأولي
مثلَ هذا المؤتمرُ في تقديرنا نشاطا بالغ الأهمية. وقد استفاد منه حدود 14 إماما وأكثر من 70 طالبا وأستاذَ تعليم عال. أما الأوراق التي قُدمّتْ في جامعة غاستون بيرجي في سينلوي فقد تميزتْ بجديتها وبكونها، فكراً ومنهجاً، في صلب اهتمامات المعهد ومشروعه.

وقد قامت جريدة "سولي"، الجريدة الرسمية في السنغال، في عددها الصادر يوم الأربعاء 22 يونيو، 2016 بنشر تقرير باللغة الفرنسية عن انطلاق أعمال المؤتمر.